الرئيسية - محليات - حمى الضنك تفتك بمعتقلي ‘‘بئر أحمد’’ بعدن
حمى الضنك تفتك بمعتقلي ‘‘بئر أحمد’’ بعدن
الساعة 06:16 مساءاً ( النخبة نيوز/ متابعات)

قالت مصادر حقوقية أن فيروس حمى الضنك أصابت عدد من المعتقلين في سجن "بئر أحمد" بمديرية البريقة، في الضاحية الغربية للعاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن.

 

ويقبع عشرات من السجناء والمعتقلين ومخفيين قسرا، في سجن "بئر أحمد"، التابع للاستخبارات الإماراتية، دون أي مصوغ قانوني، او النظر في البت في قضاياهم.

 

ونقلت صحيفة "العربي الجديد" عن رئيسة "مؤسسة دفاع للحقوق والحريات"، هدى الصراري، إن "فيروس حمى الضنك انتشر بشكل لافت أخيراً، في أوساط المعتقلين بسجن بئر أحمد، في ظل غياب الرعاية الصحية اللازمة للمرضى، وأكدت رابطة أمهات المعتقلين إصابة 7 معتقلين بالفيروس حتى اليوم".

 

وأوضحت الصراري "أبلغنا عدداً من المنظمات العاملة في مجال حقوق الإنسان بالخطر الذي يحدق بالمعتقلين، في ظل عدم تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة لمكافحة انتشار الأوبئة في مدينة عدن وعدد من محافظات البلاد".

 

وأكدت أن "عشرات المعتقلين في سجن بئر أحمد تم سجنهم من دون تحقيقات، أو وفق محاكمات غير عادلة، وهم يقومون بتنفيذ إضرابات عن الطعام بين الحين والآخر، وعلى إثرها يتعرضون لمزيد من الانتهاكات وسوء المعاملة، وعلى الجهات المعنية في الدولة سرعة تفعيل دور مؤسستي الأمن والقضاء، ومحاكمة سجناء سجن بئر أحمد الذين سجنوا أعواماً من دون تحقيقات أو محاكمات عادلة".

 

ويوم الثلاثاء، نظمت رابطة أمهات المختطفين والمخفيين قسرا، وقفة احتجاجية أمام مقر التحالف العربي في عدن، للمطالبة بالكشف عن مصير ابنائهن.

 

وذكرت الرابطة إن 57 معتقلاً في سجن "بئر أحمد" معرضون للأمراض المعدية في ظل الإهمال الصحي المتعمد من قبل إدارة السجن، مطالبةً النيابة العامة بتسريع إجراءات الإفراج عن الذين صدر بحقهم أمر إفراج.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص